أرشيف موقع الوزارة
التعليم العالي الخاص | دليل الأكلة الجامعية 2018
Accueil > أنشطة الوزارة

التفـاصيـل

الأربعاء 4 جوان 2014 : الدكتور توفيق الجلاصي في لقاء إعلامي للتعريف بندوة قربة 2014

  • - جعل تونس وجهة تكنولوجية في المجال الرقمي.
  • - التكنولوجيا الرقمية محرّكا أساسيا للتنمية الاقتصادية والاجتماعية ومصدرا هاما للتشغيلية. 
أشرف الدكتور توفيق الجلاصي وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكنولوجيا المعلومات والاتصال بعد ظهر الأربعاء 4 جوان 2014 على لقاء صحفي خصص لاستعراض نتائج "الندوة التشاركية حول المخطط الاستراتيجي الوطني لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصال - تونس الرقمية 2018" .

وأشار الدكتور توفيق الجلاصي إلى أن ندوة قربة حضرها حوالي 130 شخصية من المعنيين بالشأن الرقمي من قطاع عام وقطاع خاص ومجتمع مدني وجامعيين وخبراء، الغاية من ذلك جعل تونس وجهة تكنولوجية في المجال الرقمي والاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصال كرافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية ومصدرا أساسيا للتشغيلية. وأكد الوزير حرصه على ضمان الاستمرارية عبر مشاركة عدد من الوزراء وكتاب دولة سابقين أشرفوا على القطاع، وشدّد على ضرورة العمل في إطار شراكة وتفاعل بين القطاع العام والقطاع الخاص والمجتمع المدني والجامعيين والخبراء. كما تطرق إلى مشاركة مسؤولي الأنظمة المعلوماتية وأصحاب القرار من الوزراء في عديد القطاعات التنموية على غرار السياحة والتجارة والصناعة والثقافة والمالية والتعليم والصحة والشؤون الاجتماعية والإدارة.

وأوضح وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكنولوجيا المعلومات والاتصال أن امتلاك التكنولوجيا والتحكم فيها يمثل ضرورة إستراتيجية وليس خيارا ثانويا، مبرزا أنه يمكن لتونس تحقيق هذا التحدي لما يتوفر لديها من عوامل النجاح في المجال الرقمي. وأفاد الدكتور توفيق الجلاصي أن الوزارة قد انطلقت بعد في وضع الأسس واستكمال المخطط الإستراتيجي والشروع في مرحلة الإنجاز. وفي سياق متصل قال الدكتور توفيق الجلاصي أن ندوة قربة كانت امتدادا لندوة طبرقة التي أرست الملامح الأولية للمخطط الاستراتيجي "تونس الرقمية 2018"، وأنه خلال ندوة قربة تم استكمال الإستراتيجية ووضع خارطة طريق لتجسيمها.

وصرّح الوزير أن ندوة قربة أثمرت 44 مشروعا تتمحور حول ثلاثة محاور تنموية هي تطوير البنية التحتية الاتصالية، وتطوير الاستعمالات وتطوير الصناعة الرقمية. وتهدف هذه المشاريع إلى الحد من الفجوة الرقمية وضمان الاندماج الاجتماعي ونشر الثقافة الرقمية عبر تعميم استعمالات تكنولوجيات المعلومات والاتصال في المسارات التعليمية والتوجه نحو إدارة الكترونية في خدمة المواطن هذا إلى جانب تقليص البطالة والمساعدة على بعث شركات وطنية متميّزة.

وأشار إلى أنه تم تحديد 22 مشروعا ذو أولوية في أجل سنة وتعيين فرق عمل خاصة بكل منها وإرساء حوكمة تمكن من اتخاذ القرارات بصفة عاجلة، مضيفا أنه تقرّر إحداث مرصد وطني لتكنولوجيا المعلومات والاتصال يتولى متابعة تجسيم مشاريع المخطط الاستراتيجي وتقديم تقارير دورية في ذلك ويمكن من خلاله لمكوّنات المجتمع المدني المساهمة في هذا المسار التشاركي.

undefined


facebook
الحوكمة
4C
Tunisia University Events
فضاء الأستاذ
فضاء الطالب
my365
التوجيه الجامعي
سليمة
ادارة التصرف في الوثائق و الأرشيف
DGRU
gbo
مكتب العلاقات مع المواطن
horizon 2020
الترسيم الجامعي