أرشيف موقع الوزارة
التعليم العالي الخاص | دليل الأكلة الجامعية 2018
Accueil > أنشطة الوزارة

التفـاصيـل

الأربعاء 11 فيفري 2015 : مشروع


انعقد صباح اليوم الأربعاء 11 فيفري 2015 بمقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الاجتماع السادس للجنة المشتركة للتنسيق وتقييم مشروع البحث المشترك التونسي الياباني حول" تثمين الموارد البيولوجية في المناطق القاحلة وشبه القاحلة خدمة للتنمية الجهوية" الذي انطلق مند سنة 2010 بمشاركة خمس مؤسسات تعليم عالي ومراكز بحث تونسية وثلاث مؤسسات جامعية يابانية.

وأشرف على هذا الاجتماع السيد شهاب بودن وزير التعليم العالي والبحث العلمي بحضور السيد (Juichi TAKAHARA) سعادة سفير اليابان بتونس والممثّل القار للوكالة اليابانية للتعاون الدولي بتونس وعدد من الخبراء اليابانيين بالإضافة إلى مديري المؤسسات التونسية الشريكة في مشروع تثمين البحث ومراكز البيوتكنولوجيا وخبراء تونسيين.

ويهدف هذا المشروع الذي تمّ تمويله من طرف الوكالة اليابانية للتعاون الدولي والمنظمة اليابانية للعلوم والتكنولوجيا باعتمادات تقدر بـــ06 مليون دولارا أمريكيا، إلى تثمين النباتات أصيلة الأوساط الصعبة كمصدر جديد للمواد ذات الفاعلية البيولوجية. و قد أظهر المشروع أن النباتات التونسية بالمناطق القاحلة وشبه القاحلة يمكن أن تمثل مصادر متنوعة لإنتاج المواد البيوطبية بالإضافة إلى استعمالها في الصناعات الصيدلانية والغذائية ومجالات تطبيقية أخرى. كما أظهر أن الظروف المناخية والبيئية الصعبة يمكن أن تمثل عاملا محفزا للاستفادة من مردودية هذه النباتات على المستويين الكمي والكيفي.

وقد مكّن المشروع من تكوين ثمان طلبة بمرحلة الدكتوراه بالجامعات اليابانية وإيداع ست براءات اختراع دولية مشتركة بين الطرفين التونسي والياباني ومن نشر حوالي أربعين مقالا علميا بالمجلات والدوريات العالمية. كما مكّن من إحداث مخبر للتجارب البيولوجية بكل من مركزي البيوتكنولوجيا بصفاقس وبرج السدرية ومن الحصول على معدات علمية دقيقة لفائدة فرق البحث التونسي وتحديد بالخرائط للموارد الحيوية وتحديد مستحضراتها التجميلية والطبية والغذائية والبيئية وغيرها.. فضلا عن تنظيم عدد من التربصات لفائدة الباحثين والمهندسين وطلبة الدكتوراه باليابان.

* تثمين لأهمية المشروع

في كلمة له لدى افتتاحه لهذا الاجتماع، أكّد السيد شهاب بودن وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن هذا المشروع مثّل فرصة ثمينة للتفاعل والتواصل بين الأوساط العلمية والبحثية من تونس واليابان مما يؤكد حيوية الشراكة بين البلدين في مجال العلوم والتكنولوجيا وتميّزها لتكون بذلك مثالا للتعاون يحتذي به. وشدد الوزير في هذا الإطار على ضرورة تعزيز هذه الشراكة من خلال العمل على مزيد تطوير النشاط الأكاديمي والبحثي بالأقطاب التكنولوجية وتفعيل العلاقة مع النسيج الاقتصادي والصناعي وتثمين نتائج البحوث فضلا عن تطوير تبادل الطلبة والباحثين والجامعيين للاستفادة أكثر من الخبرات والتجارب.

من جهته، عبّر السفير الياباني بتونس عن ارتياحه لمستوى التعاون مع الجانب التونسي مشيرا إلى نجاح مشروع "تثمين الموارد البيولوجية في المناطق القاحلة وشبه القاحلة خدمة للتنمية الجهوية" في تحقيق أهدافه. كما نوه بجدية العمل التي لمسها لدى الجانب التونسي معتبرا ان ذلك يمثل عاملا محفزا ومشجعا على مواصلة العمل على إرساء مقاربات جديدة لتعزيز الشراكة التونسية اليابانية في العديد من الميادين الحيوية الأخرى مثل علوم الحياة والغذاء والفلاحة وعلوم البيئة والطاقة والمواد وغيرها من العلوم الأخرى.

undefined

facebook
الحوكمة
4C
Tunisia University Events
فضاء الأستاذ
فضاء الطالب
my365
التوجيه الجامعي
سليمة
ادارة التصرف في الوثائق و الأرشيف
DGRU
gbo
مكتب العلاقات مع المواطن
horizon 2020
الترسيم الجامعي